العنود الشارخ

باحثة غير مقيمة

العنود الشارخ هي باحثة غير مقيمة في معهد دول الخليج العربية في واشنطن. وهي أيضًا شريك استشاري في شركة ابتكار (شركة للاستشارات والأبحاث)، وباحث مشارك في معهد لندن للشرق الأوسط في كلية الدراسات الشرقية والأفريقية (SOAS) بجامعة لندن. شغلت العنود مناصب استشارية عليا وتدريسية في مؤسسات أكاديمية حكومية وغير حكومية في منطقة الخليج والخارج. وهي عضو مجلس إدارة في العديد من المنظمات الأكاديمية وغير الحكومية، ورئيسة حملة إلغاء المادة 153 (الحائزة على جائزة تشايلوت (Chaillot) التي يقدمها الاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان لعام 2016. الحملة كانت تهدف لإنهاء تشريع القتل على خلفية الشرف في الكويت والمنطقة. كانت العنود رئيسة مشروع “أصدقاء الرعاية” للفتيات دون سن 21 عاماً المعرضات للخطر داخل نظام الرعاية الاجتماعية في الكويت.

كانت الشارخ باحثاً زائرًا في معهد لندن للشرق الأوسط بكلية الدراسات الشرقية والأفريقية، حيث كانت تجري أبحاثها حول التركيبة الديموغرافية في دول مجلس التعاون الخليجي. وكانت كبير باحثين في المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية، ومستشار استراتيجي في مكتب الأمن القومي الكويتي، وباحث استشاري في المجلس الأعلى للتنمية والتخطيط في الكويت، ومستشارة سياسات الجندر في صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة (UNIFEM) ومنظمة فريدوم هاوس وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بشأن مشاريع التوعية الأكاديمية والاجتماعية في الكويت ومجلس التعاون لدول الخليج العربية.

حصلت العنود على درجة البكالوريوس من كينجز كوليدج في لندن ودرجتي الماجستير والدكتوراة من SOAS شغلت العنود مناصب تعليمية في جامعة الكويت وجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا والجامعة العربية المفتوحة، وكانت محاضرة زائرة في جامعة أوبسالا (Uppsala University) بالسويد، وباحثة فولبرايت حول المرأة والإسلام في كلية ويتيير (Whittier College) حيث كانت باحثة في لجنة (CEC) للمشاركة المجتمعية (2017-2018).

فازت أبحاث العنود بالجائزة العربية لأفضل منشورات بمجلة أجنبية في عام 2014، وتضمنت كتباً مثل “العائلة في الخليج: سياسات القرابة والحداثة والثقافات الشعبية والسياسية في مجلس التعاون لدول الخليج العربية” (The Gulf Family: Kinship Policies and Modernity and Popular and Political Cultures of the GCC)، الذي يبحث في الأهمية المستمرة للأسرة والقبيلة في السياسة الخليجية الحديثة والمجتمع. وحصلت على الوسام الوطني للاستحقاق من الحكومة الفرنسية في عام 2016 لتفانيها في تحسين حقوق المرأة في المنطقة.

منشور المدونة content-type in which the post is published

تعيين الكويت قاضيات يثير جدلاً برلمانياً حول دور المرأة في المجتمع

كانت مسيرة تعيين قاضيات في هيئة المحكمة الكويتية طويلةً ومثيرةً للجدل. ومع انعدام الإرادة السياسية الحقيقية لزيادة فرص النساء، فإن عجلة التغيير سوف تستمر في دورانها البطيء.