تضارب المواقف الأمريكية يطيل أزمة مجلس التعاون الخليجي

ليس سرا أن بعض وزراء الرئيس ترامب وكبار مساعديه لديهم اجتهادات ومواقف تختلف عن مواقفه، وأن هذه التباينات التي تشمل قضايا سياسية واستراتيجية وقيمية، تبرز للعلن خلال الأزمات والأوقات العصيبة، كما رأينا خلال أحداث مدينة شارلوتسفيل الدموية قبل أسابيع، أو كما حدث عقب انفجار النزاع داخل مجلس التعاون الخليجي في مطلع حزيران- يونيو الماضي.

تضارب المواقف الأمريكية يطيل أزمة مجلس التعاون الخليجي
مشهد للحي المالي في الدوحة، قطر. (صورة اسوشيتدبرس/سورابه داس)

الأحدث

الموقف الأمريكي الضبابي من تخريب منشأة ناتانز الإيرانية

هذه المواقف الأمريكية تبين أن إدارة بايدن، مثل إدارة أوباما، تتعامل بضبابية، وبشكل متعدد الجوانب، مع اجراءات إسرائيل التخريبية والعنيفة ضد البرنامج النووي الإيراني والعاملين فيه.

الدبلوماسية النفطية اليابانية في الخليج: فكرة قديمة ومقاربات جديدة

عندما أطلقت إيران صواريخها على القواعد العراقية، التي تستضيف القوات الأمريكية، انتقاماً لاغتيال قائد فيلق القدس الإيراني، اللواء قاسم سليماني، في يناير/كانون الثاني 2020، سرت تكهنات حول إلغاء رئيس وزراء اليابان شينزو آبي جولته في الشرق الأوسط.

ادعمنا

من خلال تفحصها الدقيق للقوى التي تعمل على تشكيل المجتمعات الخليجية والأجيال الجديدة من القادة الناشئين، يعمل معهد دول الخليج العربية في واشنطن على تسهيل حصول فهم أعمق للدور المتوقع أن تلعبه دول هذه المنطقة الجيوستراتيجية في القرن الحادي والعشرين.

تعرف على المزيد