ترامب وحروبه الداخلية العديدة 

يجد الرئيس المنتخب دونالد ترامب نفسه قبل أقل من خمسة أسابيع على ادلائه بقسم اليمين أنه يحارب على أكثر من جبهة، وأن عدد خصومه ومنتقديه الذين يغطون الطيف السياسي والايديولوجي بأكمله سوف يزداد إذا واصل إصراره على التصرف بعد انتخابه كما كان يتصرف كمرشح، وكأنه يتمتع بحصانة لا تخترق، وغير خاضع لأي مساءلة أو محاسبة على سلوكه وقراراته.

ترامب وحروبه الداخلية العديدة 
الرئيس المنتخب دونالد ترامب، ونائب الرئيس مايك بنس، ووزراء معينون في الإدارة الجديدة، ورؤساء شركات تكنولوجيا أثناء اجتماع في قاعة المؤتمرات ببرج ترامب، نيويورك، 14 كانون الأول/ديسمبر (ركس فيتشرز بواسطة صور أسوشيتد برس).

ادعم منشورات معهد دول الخليج العربية في واشنطن باللغة العربية

تبرع اليوم لمساعدة المعهد في توسيع نطاق تحليلاته المنشورة باللغة العربية.

تبرع

الأحدث

الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتقدمة محور زيارة طحنون

تُبرز الزيارة الأخيرة التي قام بها مستشار الأمن القومي الإماراتي طحنون بن زايد آل نهيان للولايات المتحدة أهمية النجاح الأميركي، الذي ظهر مؤخرًا، في إقناع الإمارات بمزايا الشراكة والوصول للتكنولوجيا المتقدمة، ومخاطر الاستمرار في الشراكات التقنية القديمة مع الصين.

ماذا يعني تجريم ترامب؟

بدأ الرئيس بايدن باستخدام قرار تجريم الرئيس السابق ترامب ليعزز من حججه القائلة بأن ترامب لا يبالي بالدستور، وأنه سيقوض المؤسسات الديموقراطية في البلاد، ويعمق من مشاعر العداء للنظام القضائي الأميركي.

ادعمنا

من خلال تفحصها الدقيق للقوى التي تعمل على تشكيل المجتمعات الخليجية والأجيال الجديدة من القادة الناشئين، يعمل معهد دول الخليج العربية في واشنطن على تسهيل حصول فهم أعمق للدور المتوقع أن تلعبه دول هذه المنطقة الجيوستراتيجية في القرن الحادي والعشرين.

تعرف على المزيد