ترامب يلوّح بإجراء تغييرات هامة في سياسات إيران

التعديلات التي أعلنها الرئيس دونالد ترامب في بنية فريقيه الديبلوماسي والاستخباراتي قبل أيام، بما فيها إقالة وزير الخارجية ريكس تيلرسون وتعيين مدير وكالة الاستخبارات المركزية مايك بومبيو مكانه، والتغييرات الجديدة المتوقع الإعلان عنها في الأسابيع المقبلة، سوف يكون لها تأثير ملحوظ، وربما جذري، على مجمل سياسات ومصالح واشنطن في الشرق الأوسط، وتحديدا مستقبل الاتفاق النووي مع إيران، واحتمال اتخاذ مواقف وإجراءات متشددة أكثر في التصدي لنشاطات طهران والميليشيات التابعة لها والمعادية لواشنطن وحلفائها في اليمن والعراق وسوريا ولبنان.

ترامب يلوّح بإجراء تغييرات هامة في سياسات إيران
وزير الخارجية المقال ريكس تيلرسون يمشي في الممر بعد تحدثه في المؤتمر الصحفي في وزارة الخارجية في واشنطن، 13 آذار/مارس. (صورة اسوشيتدبرس/أندرو هارنيك)

ادعم منشورات معهد دول الخليج العربية في واشنطن باللغة العربية

تبرع اليوم لمساعدة المعهد في توسيع نطاق تحليلاته المنشورة باللغة العربية.

تبرع

الأحدث

إيران: كلما تغيرت الأمور، ظلت على حالها

طالما ظلت إيران تحت سلطة المرشد الأعلى خامنئي، فإن سياساتها الداخلية، والأهم من ذلك سياساتها الخارجية بأبعادها العسكرية والنووية، سوف تبقى ثابتة وغير خاضعة لأي تغيير بغض النظر عن هوية خليفة رئيسي.

ادعمنا

من خلال تفحصها الدقيق للقوى التي تعمل على تشكيل المجتمعات الخليجية والأجيال الجديدة من القادة الناشئين، يعمل معهد دول الخليج العربية في واشنطن على تسهيل حصول فهم أعمق للدور المتوقع أن تلعبه دول هذه المنطقة الجيوستراتيجية في القرن الحادي والعشرين.

تعرف على المزيد