ربع قرن على اتفاقية أوسلو ووعودها المحبطة

حلت الذكرى الـ 25 لاتفاقية أوسلو التي كانت تمهد لتسوية النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي، وسط تحذيرات خبراء من أن سياسات إدارة ترامب المتعلقة بهذا الملف تهدد بنسف ما تبقى من هذا الاتفاق والعودة الى المربع الأول.

ربع قرن على اتفاقية أوسلو ووعودها المحبطة
في هذه الصورة بتاريخ 13أيلول/سبتمبر 1993 يظهر الرئيس الأمريكي بيل كلنتون مترأسا مراسيم توقيع اتفاق السلام في البيت الأبيض بين إسرائيل والفلسطينيين، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إسحاق رابين، في اليسار، والزعيم الفلسطيني ياسر عرفات، في اليمين، في واشنطن. (صورة اسوشيتدبرس/رون ادموندز)

ادعم منشورات معهد دول الخليج العربية في واشنطن باللغة العربية

تبرع اليوم لمساعدة المعهد في توسيع نطاق تحليلاته المنشورة باللغة العربية.

تبرع

الأحدث

إيران: كلما تغيرت الأمور، ظلت على حالها

طالما ظلت إيران تحت سلطة المرشد الأعلى خامنئي، فإن سياساتها الداخلية، والأهم من ذلك سياساتها الخارجية بأبعادها العسكرية والنووية، سوف تبقى ثابتة وغير خاضعة لأي تغيير بغض النظر عن هوية خليفة رئيسي.

ادعمنا

من خلال تفحصها الدقيق للقوى التي تعمل على تشكيل المجتمعات الخليجية والأجيال الجديدة من القادة الناشئين، يعمل معهد دول الخليج العربية في واشنطن على تسهيل حصول فهم أعمق للدور المتوقع أن تلعبه دول هذه المنطقة الجيوستراتيجية في القرن الحادي والعشرين.

تعرف على المزيد