صدى الأزمة بين قطر وجيرانها يدوّي في اليمن

ظاهريا، يبدو أن رد فعل اليمن حول الأزمة الخليجية، التي قطعت فيها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، واضحا إلى حدّ ما: ففي الخامس من حزيران أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًّا قطع العلاقات مع قطر، متهمةً إياها بدعم الحوثيين والجماعات المتطرفة التي تتخذ من اليمن مقرًّا لها.

English switch to arabic
صدى الأزمة بين قطر وجيرانها يدوّي في اليمن
الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في الرياض، المملكة العربية السعودية، 10 تشرين الثاني 2015، (تصوير أسوشيتدبرس/ حسن جمالي)

ادعم منشورات معهد دول الخليج العربية في واشنطن باللغة العربية

تبرع اليوم لمساعدة المعهد في توسيع نطاق تحليلاته المنشورة باللغة العربية.

تبرع

الأحدث

إيران: كلما تغيرت الأمور، ظلت على حالها

طالما ظلت إيران تحت سلطة المرشد الأعلى خامنئي، فإن سياساتها الداخلية، والأهم من ذلك سياساتها الخارجية بأبعادها العسكرية والنووية، سوف تبقى ثابتة وغير خاضعة لأي تغيير بغض النظر عن هوية خليفة رئيسي.

ادعمنا

من خلال تفحصها الدقيق للقوى التي تعمل على تشكيل المجتمعات الخليجية والأجيال الجديدة من القادة الناشئين، يعمل معهد دول الخليج العربية في واشنطن على تسهيل حصول فهم أعمق للدور المتوقع أن تلعبه دول هذه المنطقة الجيوستراتيجية في القرن الحادي والعشرين.

تعرف على المزيد