الروابط الروسية الإقليمية تتوسّع على حساب السعودية

حاولت الدبلوماسية السعودية على مدى السنوات أن تدفع موسكو إلى التخلي عن دعمها لنظام الرئيس بشار الأسد في سوريا، ولإيران، من خلال الإصرار على إمكانية تعزيز الروابط الاقتصادية بين المملكة ومجلس التعاون لدول الخليج من جهة وروسيا من جهة أخرى.

الروابط الروسية الإقليمية تتوسّع على حساب السعودية
قاذفة قنابل روسية تحلّق في هجومٍ جوي على مدينة حلب في سوريا في 16 آب/أغسطس. (مصدر الصورة: دائرة الصحافة في وزارة الدفاع الروسية، عبر وكالة أسّوشييتِد برِس)

الأحدث

ادعمنا

من خلال تفحصها الدقيق للقوى التي تعمل على تشكيل المجتمعات الخليجية والأجيال الجديدة من القادة الناشئين، يعمل معهد دول الخليج العربية في واشنطن على تسهيل حصول فهم أعمق للدور المتوقع أن تلعبه دول هذه المنطقة الجيوستراتيجية في القرن الحادي والعشرين.

تعرف على المزيد